درر سنيـــــــــــــــــة مع خيــــــــــــــــر البريــــــــــــــــة


اخي الزائر / اختي الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي

سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدي


درر سنيـــــــــــــــــة مع خيــــــــــــــــر البريــــــــــــــــة

( قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين ( 108 ) )
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
admin
admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 302
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/10/2012
العمر : 31

مُساهمةموضوع: فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة   الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 1:05 pm


فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة

الحمد لله رب العالمين , الرحمن الرحيم , مالك يوم الدين
و الصلاة و السلام على المبعوث رحمة للعالمين
و على آله و صحبه أجمعين

و بعد

فهذه فوائد في فن التجويد أحسبها عزيزة استفدتها من شيخنا الحبيب أبي الوليد أحمد بن صبري الجيزي المصري
و هو أحد أبرز تلامذة الشيخ المقرئ المبرز محمود بن فرغل رحمه الله



فلشيخنا حفظه الله و زاده علما أسلوب أظنه فريدا في القراءة عليه فهو دائما ما يقول لنا " أنا لا أريدكم قارئين مجوّدين فحسب بل أريدكم معلمين بارعين "


و مع الأسف أحيانا نسمع من بعض المتسرعين أن هذا الأسلوب فيه تكلف خاصة أن التلميذ الجديد قد لا يجيزه الشيخ في الفاتحة إلا بعد عدة أشهر .

لكن أقول أننا و مع الأسف نرى أن بعض مشاهير القراء يخطئون أخطائا كبيرة و هذا لا يكون غالبا إلا بسبب تساهل المعلمين و الله أعلم



حتى لا أطيل أبدأ بعون الله في ذكر الفوائد تباعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/Dorar.Soniya
Admin
admin
admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 302
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/10/2012
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة   الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 1:06 pm


الفائدة الأولى

علمنا الشيخ حفظه الله أنه لا يوجد إنسان ناطق إلا و يستطيع أن ينطق كل الحروف بصفة صحيحة تماما
إلا طبعا من عنده تشوه شديد في الأسنان أو قصر في اللسان أو ما شابه
أما من نراهم بكثرة لا يستطيعون نطق الراء أو السين أو غيرهما فأغلبهم إنما تعود على النطق بهذه الطريقة المعيوبة من صغره

و لذلك فقد رأينا بأعيننا كثيرا من هؤلاء يأتون للشيخ و لم ينطق راءً طيلة عمره و هم الآن بفضل الله يعلمون الناس كيف ينطقون الراء

يكون ذلك بالتدريب المتواصل على تحقيق مخرج الحرف و صفته بصورة صحيحة و قد يلجأ الشيخ لأن يجعل التلميذ يبالغ قليلا في أحد صفات الحرف حتى يعالج صفة أخرى
كأن يبالغ في تكرار الراء حتى يستطيع أن يحقق ارتعاد طرف اللسان عند النطق بالحرف
و طبعا هذه الفائدة لا يجزئ فيها التأصيل النظري و لابد فيها من الممارسة العملية

فأقول لكل أخ عنده مشكلة في نطق حرف ما :
سل كل من تعرفه من مقرئين حتى يدلوك على مقرئ يستطيع علاج مشكلتك و إن شاء الله لن تعدمه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/Dorar.Soniya
Admin
admin
admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 302
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/10/2012
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة   الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 1:07 pm


الفائدة الثانية

خطأ شائع خروج الغنة في غير موضعها


معلوم أن الغنة لا تخرج إلا مع حرفين اثنين الميم و النون بحالات و درجات مختلفة يأتي ذكرها إن شاء الله في فائدة لاحقة

و الذي يعنينا هنا هو خروجها في غير موضعها فمن الناس من تخرج منهم بصفة مستمرة أثناء الكلام العادي و هو ما يطلق عليه عندنا " الخنفان "

و منهم من تخرج منه بصفة مستمرة أثناء قراءة القرءان فقط و هذ الأكثر

و منهم من تخرج منه أثناء المد العارض للسكون المنتهي بميم أو نون


و لكي تلمس هذا الخطأ

بالنسبة لصاحب الحالة الأولى فعليه أن يقرأ في كتاب عادي بصوت مرتفع ثم يقرأ القرآن و يلاحظ الفرق

و أما صاحب الحالة الثانية فأقول له اقرأ في كتاب عادي قراء عادية ثم اقرأ بعده القرآن و لاحظ الفرق

و لصاحب الحالة الثالثة فعليه أن يقرأ مثلا يعلمون و يزيد في المد العارض ثم يقرأ بعدها مثلا منضود ويزيد أيضا في العارض ثم يلاحظ الفرق بين صوت الواو الأولى و صوت الثانية

العلاج

أهم شيئ في العلاج أن تكتشف العيب و تلمسه وتحس بالفرق بينه و بين النطق الصحيح

وعندها تبدأ في التدريب كي تخرخ كل الهواء من الحلق و ذلك بفتحه تماما و إغلاق الخيشوم تماما

و هناك أيضا طرقة قد تساعدك ( و الشيخ لا يرجحها لكنها قد أفلت معي ) و هي أن تسد أنفك بإصبعيك سدا خيفا يمنع الهوء و لا يكتمه ثم تبدأ في القرائة و تلاحظ اهتزاز الخيشوم في غير الميم و النون ثم تتدرب على منع هذا الاهتزاز بخروج كل الهواء من الفم

أيضا رفع الصوت يساعد كثيرا في التخلص من هذا الخطأ

أيضا من أسباب العلاج خفض درجة الغنة في الميم و النون السكنتين المظهرتين التابعتين للمد العارض
يخفض صوتها تماما بحيث تكاد لا تسمع و هذا هو النطق الصحيح كما سيأتي لاحقا إن شاء الله


خطورة هذا الخطأ

أنه قد يؤدي إلى إبدال حرف الميم بدل الباء
و قد سمعتها بنفسي من أحد الأمة يقول " الحمد لله رم العالمين " و ذلك لأن مخرجي الميم و الباء متقاربين جدا فهما يخرجان من الشفتين
لكن الباء تخرج من الجزء البري و الميم من البحري

أيضا لما يمن الله عليك بانعدام هذا الخطأ ستحس فرقا كبيرا في جمال الأداء قبل العلاج و بعده
لكن قد تحدث مشكلة أن تجد نفسك تقل من سماع بعض قراء كنت تحب الإكثار من سماعهم لوقوعهم في هذا الخطأ بشدة


و طبعا ما أظن العلاج ينفع بدون المتابعة مع مقرئ متقن و لفت نظره لهذا الخطأ إن كان لا ينوه عليه

فالقرآن لا يؤخذ إلا من أفواه المشائخ

جعلنا الله من أهل القرآن
أهله تعالى و خاصته

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/Dorar.Soniya
Admin
admin
admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 302
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/10/2012
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة   الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 1:08 pm


الفائدة الثالثة


خطأ شائع :الإشمام ( مد الشفتين ) حال النطق بالحرف المفخم

الأصل أن الشفين لا يمدان إلا حال النطق بالواو أو بالحرف المضموم


أو حال الإتيان بالإشمام ( عند من يراه ) و هو ضم الشفتين عند نطق النون في ( تأمنا ) أو عند الوقف على الحرف المضموم دون أن يظهر لذلك أثر في النطق


لكن في حالتنا يقوم كثير من القراء بمد الشفتين حال النطق بالحرف المفخم و تظهر جليا في الصاد خاصة و غرضهم من ذلك المبالغة في إظهار التفخيم و هذا لم يقل به أحد من العلماء
و معلوم أن التفخيم يأتي بالاستعلاء بأقصى اللسان فقط
أما مد الشفتين فيخرج عنهم صوتا مختلفا عير الصوت الأصلي للحرف

العلاج

وأفضل طريقة للتخلص من هذا الخطأ بعد الجلوس إلى شيخ متقن هي الجلوس أمام المرآة عند القراءة و مراقبة حركة الشفتين جيدا عند النطق بالحرف المفخم و يتم تكرار التدريب و المراقبة حتى التخلص من هذا الخطأ نهائيا


و بالدربة على هذا الباب تستطيع إن شاء الله التمييز بين من يقع في هذا الخطأ ممن لا يقع بمجرد السمع بغير النظر إلى فيه

و لا يفوتني دائما التنويه الآتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/Dorar.Soniya
Admin
admin
admin
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 302
نقاط : 2147483647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/10/2012
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة   الثلاثاء أكتوبر 30, 2012 1:10 pm



ومن صور لحون الراء

1. تحْوِيلُها إلى لام أو واو
2. تفخيم الرَّاء الممالة
3. تخفيفُها إذا تطرفت
4. عدمُ بيانها إذا تطرفت أو قلقلتها
5. المبالغة في تكرارها أو تمطيطها
6. هَمْسها
7. اختلاس حركتها
8. حصرُها أو السكت عليها
9. ترقيقُ الحَرْف الأول من المُشَدَّد
10. ترقيقُها في غير موضعها
11. ضياع التكرار مطلقًا(1)
12. السكت عليها إذا سكنت أو شددت
13. تفخيم راء "فرق" عند الوصل

فكر في أسباب ذلك اللحن :

الأجابة على التوالي

1. تعَسُّف نُطْق راء مُفَخَّمة
2. عدم معرفة أَحْكَام الرواية
3. عدم التلَقِّي
4. ضَيَاع توسطها
5. طرقها عدة مرات
6. ضَيَاع الجَهْر
7. عدم إتمام الحركة
8. المبالغة في إلصاق اللِّسَان
9. فصل المُشَدَّد
10. الالتباس بكلمة " فِرْقٍ "
11. حصر الراء
12. ضياع التوسط
13. عدم الدراية بأحكام الراءات

وإذا عرف السبب فالعلاج يكون بتجنب السبب ، والتلقي والمشافهة هي الفاصل في ذلك وتبقى الجوانب النظرية عوامل مساعدة تقريبة .


حفظكم الله وسدد خطاكم وجعل القرآن ربيع قلوبنا ونور صدرونا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/Dorar.Soniya
 
فوائد تجويدية ... أحسبها عزيزة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
درر سنيـــــــــــــــــة مع خيــــــــــــــــر البريــــــــــــــــة :: قسم القرآن وعلومه - والكتب الإلكترونية السلفية - والفتاوى لكبار العلماء :: منتدى القران الكريم وعلومه-
انتقل الى: